قصص و عبر : حسن النية وصفاء القلب

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 14 أغسطس 2014 - 9:02 صباحًا
قصص و عبر : حسن النية وصفاء القلب

موقع طباخة يقدم لكم : حسن النية وصفاء القلب

قصص و عبر -حسن النية وصفاء القلب

خالد تاجر غني ، يرأف  لحال  مصطفى،  الشاب الفقير  المنهمك بحفظ القرآن، كل ليلة في جنح الظلام يقصد بيته القصديري و يضع تحت بابه وريقات مالية أو قطعا نقدية… ويلاحظ انه  كلما تصدق على مصطفى كلما بوركت تجارته و ازداد ربحه.
 
يتذكر خالد أن الشيخ عبد الرزاق ، فقيه البلدة الصالح هو من يتكفل بتعليم الشباب و تحفيظهم القرآن و مصطفى أحد طلبته و مريديه… يفكر بينه و بين نفسه:” إذا كنت أجازى كل هذا الجزاء الوفير لأجل مساعدة المريد و التصدق عليه ، فبالتأكيد سيكون جزائي أوفر و أكثر لو ساعدت شيخه و تصدقت عليه “
 ولا يضيع الوقت … من الفكرة للتطبيق  يزور خالد الشيخ عبد الرزاق … يغدق عليه … يغمره بعطاياه وهداياه  ليلاحظ بعد فترة ركودا في حركة تجارته  ثم تدهورا .. إلى أن شارف على الإفلاس.
مهموما بأمر تجارته و انحداره نهو الهاوية … زار التاجر الشاب الفقير و أفضى له بالحكاية كاملة….
” الأمر جد عادي و بسيط ” رد عليه مصطفى…. ” كنت تعطي بحسن نية وصفاء قلب دون انتظار عائد أو مقابل ، و كان الله يجزيك من جنس عملك. أما وقد زرت شخصا مشهورا لتعطيه من هداياك فإن الله عاملك بالمثل “

رابط مختصر