الكرنب .. أفضل دواء للسرطان

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 3 سبتمبر 2014 - 12:40 مساءً
الكرنب .. أفضل دواء للسرطان

الكرنب .. أفضل دواء للسرطان

الكرنب

اهتم الباحثون ببحث فوائد الكرنب بعد دراسة إحصائية طريفة وجدوا من خلالها أن النساء في منطقة شرق أوروبا “حول بولنده و روسيا ” تنخفض بينهن نسبة الإصابة بسرطان الثدي بدرجةٍ كبيرة مقارنةً بالنساء في أمريكا، و أرجعوا سبب ذلك إلى تناولهن للكرنب كغذاء تقليدي .

وإن بعض الأورام كسرطان الثدي ترتبط بهرمونات كهرمون الأستروجين، وقد وجد الباحثون أن مركبات الإندولات الموجودة في الكرنب ترفع من مستوي الأستروجين النافع أو الواقي من أمراض السرطان .

ومركبات الإندولات بالكرنب تعمل على حماية أنسجة الثدي من المواد المسرطنة كالمضادات الحشرية و غيرها، ويحتوي الكرنب أيضاً على كيماويات نباتية أخرى تعمل كمضادات للسرطانات و لهذا يعتبر الكرنب بأنواعه المختلفة من الأغذية التي ننصح المرأة بصفة خاصة بتناولها .

ويتميز الكرنب الأحمر عن الكرنب الأبيض باحتوائه على نسبة عالية من مركبات الأنثوسيانينات وهي عبارة عن الصبغات الملونة له، و هي نفس الصبغات الموجودة بالعنب الأحمر والتوت الغامق وتعد هذه المركبات التي تنتمي لعائلة الفلافونويدات من أقوي مضادات الأكسدة، التي تحمي الخلايا من التلف والتي تتعرض له بفعل كيماويات ضارة تصدر بالجسم  وهي الشقوق الحرة، كما تتميز هذه المركبات بتأثير مضاد للإلتهاب مما يجعلها تحمي جدران الشرايين، كما تقاوم كذلك حدوث التفاعل الآلرجي كالذي يحدث بالشعب الهوائية ولذا فإنها تفيد في حالات الحساسية .

فضلا عن توافر الكيماويات السابق ذكرها فإن الكرنب من المصادر الجيدة كذلك لبعض الفيتامينات والمعادن حيث يحتوي على الكالسيوم و الماغنسيوم و البوتاسيوم و فيتامين ” ج ” و فيتامين ” ك ” . كما يحتوي أيضا علي الألياف حيث أن مقدار فنجان واحد من الكرنب المخرط يحتوى على حوالي 4 جرامات من الألياف، وبالإضافة لذلك فإنه يتميز بانخفاض كمية السعرات الحرارية فيه ولذا ينصح بتناوله و هو نيئ لحالات السمنة حيث يعطي إحساسا بالشبع و يحد من شهية الطعام.

واظبوا على تناول الخضراوات واجعلوها من الوجبات الرئيسية في حياتكم فإن لم تنفع فلن تضر.

رابط مختصر