الأعشاب والتوابل الحارقة للدهون واطعمة أخرى غير متوقعة

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 18 أغسطس 2014 - 9:52 مساءً
الأعشاب والتوابل الحارقة للدهون واطعمة أخرى غير متوقعة

الأعشاب والتوابل الحارقة للدهون واطعمة أخرى غير متوقعة

موقع طباخة يقدم لكم : الأعشاب والتوابل الحارقة للدهون واطعمة أخرى غير متوقعة

على مدى آلاف السنين، استعملت الأعشاب والتوابل لإضفاء النكهة على المأكولات ومعالجة الأمراض. مع الأسف حتى مع المجموعة الواسعة المتوفرة من التوابل، يبقى الفلفل الأسود التابل الأكثر شعبية!

أدعوكم إلى توسيع مجال استعمالكم للأعشاب والتوابل لتشملوا مجموعة من النكهات الكاسحة للدهون. فمثلاً، تتبيل طعامكم بقليل من الفلفل الأحمر، والكزبرة والكمون، يساعدكم جداً على تعزيز القيمة الغذائية لوجبتكم وعلى البقاء في منأى عن الملح والمواد المضافة الاصطناعية التي تزيد النفخة.

ما الفرق بين العشبة والتابل؟ العشبة ورقة عطرية، كالبقدونس، فيما التابل ينبت من حبة أو جذر أو قشرة نافذة النكهة، كالقرفة. يؤمن كلا النوعين من المتبلات عدداً هائلاً من المنافع المزيلة للدهون، بدءاً من حث عملية الأيض للوصول إلى أوجها، وصولاً إلى إزالة الوزن الفائض الناتج عن الماء.
أصبحت مضادات الأكسدة الموجودة في الأعشاب والتوابل مرادفاً للصحة الجيدة، بفضل قدرتها على إبطال عمل الجذور الحرة المضرة بالجسم.

كما وأن هذه المتبلات الكاسحة للدهون تساعد على إتمام عملية الهضم، وتدعم الكبد، وتساعد على الوقاية من المرض.

لتحقيق أفضل النتائج من المتبلات، استهلكوا مجموعة كاملة من الأعشاب والتوابل الكاسحة للدهون. تجنبوا استعمال أي من المتبلات يومياً كي لا تطوروا نوعاً من الحساسية تجاهها. (فالناس معرضون لتنمية حساسية على الأطعمة التي يتناولونها دائماً).

الحقائق غير قابلة للجدل. تحوّل الأعشاب والتوابل أبسط وجبة، من خلال إضفاء النكهة والتميّز على الطعام. وفي الوقت عينه، تقدم مجموعة من المكافآت الغذائية. وما الذي قد تطلبونه أكثر، من رشة من هذا وقليل من ذلك؟

رابط مختصر